أخبار العالم

جواد ظريف : الخروج من معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية أحد خيارتنا

صرح وزير الخارجية الإيراني في وقتٍ مبكر من صباح يوم الأحد عن أن إيران تدرس احتمالية الخروج من معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية كأحد الخيارات المطروحة عقب تشديد العقوبات الأمريكية على إيران، يأتي ذلك في أعقاب قيام الولايات المتحدة الأمريكية بفرض مزيد من العقوبات شملت أجزاء كبيرة من الاقتصاد الإيراني كما أنها تضمنت فرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني.

جدير بالذكر أن سياسة تصفير الصادرات النفطية الإيرانية كأحد العقوبات التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي على النظام الإيراني فضلًا عن وقف وعدم تجديد الإعفاءات التي وضعتها الولايات المتحدة على مشتري النفط الإيراني كان له أثر بالغ في تراجع الاقتصاد الإيراني.

هذا وقد نقلت الإذاعة الرسمية لجمهورية إيران الرسمية تصريحات وزير خارجيتها عبر الإنترنت في سياقٍ متصل من أحداث اليوم مبينة أن الجمهورية الإسلامية أمامها عدة اختيارات وأن أحد تلك الاختيارات هو الخروج من معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية.

يُذكر أن معاهدة الحد من انتشار  الأسلحة النووية قد برزت في العقد الخامس من القرن الماضي عقب أصوات مُعادية ومناهضة لكافة الأعمال النووية التي تتعلق بالاختبار أو التسليح النووي، وفي عام 1963 وقعت 135 دولة على اتفاق  تم تسميته بـ معاهدة الحد الجزئي من الاختبارات النووية فيما أمتنعت الصين وفرنسا عن التوقيع على الإتفاقية.

السابق
بوغبا يطالب مانشستر يونايتد بالتفاوض مع ريال مدريد
التالي
حزب العمال يحث الحكومة البريطانية على تجاوز الخطوط الحمراء للخروج من الاتحاد الأوربي

اترك تعليقاً